أنباء عن عودة ولد عبد العزيز بداية الشهر المقبل إلي باريس


نقلت وكالة الطواري الإخبارية علي معلومات تفيد أن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز سيغادر البلاد يوم 4 يناير المقبل في رحلة علاجية جديدة إلي العاصمة الفرنسية باريس .

وحسب هذه المعلومات فإن أطباء الرئيس المعالجون له في فرنسا سيستفدون من عطلة رأس السنة المعروفة بأعياد الميلاد و قد حددوا له مواعيد جديدة مع بداية الشهر المقبل . و لم تستطع الطواري تأكيد هذه المعلومات من مصدر رسمي لذلك تنشرها بتحفظ .

المصدر: وكالة الطواري

Publicité

Mauritel

Speak Your Mind