اختتام مهرجان الأدب الموريتاني بتكريم 8 مبدعين وفوز 21 أديبا بجائزة الإبداع

اختتمت ليلة أمس الجمعة فعاليات النسخة الثامنة من المهرجان السنوي للأدب الموريتاني، الذي نظمه اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين هذه السنة تحت شعار « فداك الحرف والمهج يا رسول الله ».

وشهدت نسخة هذا العام، والتي استمرت أربعة أيام، مشاركة أكثر من 300 أديب بين شاعر وقاص وباحث وروائي بمختلف اللغات الوطنية (العربية، الحسانية، البولارية، السننكية، الولفية)، كما تم تكريم ثمانية مبدعين، وفوز 21 أديبا وكاتبا بجائزة الإبداع.

وشهد حفل الاختتام تكريم نخبة من الأدباء الموريتانيين الأحياء والراحلين.
وكرم الشاعر محمد كابر هاشم، الرئيس السابق للاتحاد، والشاعر الدي ولد آدبه، والشاعر محمد عبد الله ولد عمر، والروائي الشيخ ولد أحمد، والشاعر المختار ولد أكاه، والمؤرخ الراحل المختار ولد حامدن، والروائي الراحل يوسف تن كي، والشاعر الراحل الشيخ ولد مكي.
كما تم توزيع الجوائز على الفائزين بمسابقة الإبداع، حيث فاز الشاعر أحمد ولد بومساك بالجائزة الأولى لمسابقة الشعر الفصيح، فيما فاز الشاعران: الشيخ ولد نوح، وأبوبكر ولد المامي بالمرتبة الثانية مناصفة، وفاز بالمرتبة الثالثة مناصفة الشاعران: الحسن ولد محم، وأحمد ولد الشيخ سعدبوه.
فيما فاز بجوائز الشعر البولاري نفيسة صيدو جالو، والشعر السننكي فاطمة إدرامي، والشعر الولفي الشاعر مصطفى انينك.
فيما فاز بمسابقة الشعر الحساني كل من عبد الله ولد احميد ومحمد الأمين ولد احمد دي مناصفة، وفاز كل من: التاه ولد ابت، وماء العينين ولد احمدو بالجائزة الثانية مناصفة، وفاز الا ولد التراد بالجائزة الثالثة، وفاز محمد ثار ولد اسنيد بالجائزة الرابعة. 
وفي جائزة البحث العلمي، فاز بديه ولد محمدو ولد سالم بالمرتبة الأولى، وعبد الله ولد حرمة بالمرتبة الثانية، ومحمد إبراهيم ولد محمدن بالجائزة الثالثة.
أما مسابقة القصة القصيرة فقد فاز بالمرتبة الأولى الطيب ولد صالح، وفاز بالمرتبة الثانية محمد سعيد ولد محمد الحسن، وفاز بالجائزة الثالثة مناصفة كل من: محمد ولد احمدو الملقب النابغة، وآمنة بنت اعل سالم.
هذا وتعاقب على منصة الحفل الختامي أكثر من عشرين شاعرا وقاصا تركزت نصوصهم على المديح النبوي، وهموم الشعراء المختلفة، كما قدم الفائزون بجائزة الإبداع نصوصهم الفائزة.
وأكد محمد ولد أحمدو ولد الميداح، ممثل وزيرة الثقافة، في كلمة اختتام المهرجان عزم وزارة الثقافة والشباب والرياضة على الاستمرار في دعم اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين، كما هنا المكتب التنفيذي للاتحاد على نجاح فعاليات المهرجان، داعيا إلى مزيد من التشاور بين الاتحاد والقطاع من أجل الرقي بالثقافة الموريتانية حتى تتبوأ المكانة اللائقة بها.
وبدوره، ألقى الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين الشاعر والناقد الشيخ ولد سيدي عبد الله كلمة الاتحاد في حفل الاختتام، نوه فيها بما حققه المهرجان من فضاء للبوح، وشكر الجمهور على حضور فعاليات المهرجان.

Publicité

Mauritel

Speak Your Mind