الشيخ الددو: يدعو التواصليين لاختيار الأفضل ويوصيهم بخدمة الدين والوطن


أوصى الشيخ محمد الحسن ولد الددو، كبير العلماء الموريتانيين، مناضلي ومناضلات حزب « تواصل » (التيار الإسلامي) بالعمل على خدمة الدين الذي يوحد كل الموريتانيين ويوحدهم لله تعالى ثم بخدمة هذا الوطن الذي يؤويه ».

 وطلب اشليخ الددو منتسبي « تواصل » بفتح قلوبهم للجميع وإسداء النصح لكل الشركاء في هذا الوطن بغض النظر عن انتماءاتهم

وليعملوا بقول الله تعالى: وقولوا للناس حسنا » وليثنوا على الناس بأحسن ما فيهم ولا يتسقطوا زلاتهم كما كان عيسى بن مريم عندما مر على خنزيز فقال له اذهب بخير حتى يعتاد لسانه على الخير وحين اجتاز مع الحوارين على جيفة كلب منتنة فقال ما أبيض أسنانه فأثنى عليه بأحسن ما فيه ».

وركز الشيخ الددو في كلمته في ختام حفل افتتاح المؤتمر الثاني لتواصل على ضرورة احتيار الأكفأ والأقدر لقيادة الحزب بغض النظر عن الأقدمية أو أي معايير أخرى، مؤكدا على ضرورة النزاهة والشفافية في اختيار قيادات الحزب لاسيما أن نصوص الحزب تسمح بتولي رئاسته على مدى فترتين، في إشارة فهمها كثيرون على أنها تزكية لترشيح الرئيس الحالي لتواصل محمد جميل منصور لفترة رئاسية ثانية.

ولا ينتمي الشيخ محمد الحسن ولد الددو لأي حزب سياسي، ويشغل أغلب وقته بالعمل العلمي والدعوي والخيري.

المصدر: المحيط+ السراج

Brochure MOIMA Annonces1 Brochure MOIMA Annonces1

Exprimez vous!

CommentLuv badge