منظمة نجدة العبيد سنفرض التحقيق في حادثة الاعتداء على ولد وديعه


علمنا في نجدة العبيد بالاعتداء الدنيء الذي تعرض له نائب رئيس منظمة نجدة العبيد الأخ أحمدو ولد الوديعه على أيدي مجهولين.

 ونحن إذ نسجل إدانتنا الشديدة لهذه الفعلة الشنيعة، فإننا نعبر عن قلقنا البالغ من تهاون السلطات الأمنية في التعامل  مع الاعتداء على مواطنين مسالمين،  خصوصا إذا كانوا شخصيات معروفة بنضالها الحقوقي والإعلامي.
إننا في منظمة نجدة العبيد نفرض التحقيق السريع في حادثة الاعتداء التي تعرض لها الأخ نائب الرئيس، حتى يتم التوصل إلى محاسبة المتورطين فيها.
نواكشوط، 27- نوفمبر- 2012
الرئيس بوبكر ولد مسعود

Publicité

Mauritel

Speak Your Mind