واشنطن تدعم التدخل العسكري الافريقي في شمال مالي

غيرت الولايات المتحدة الأميركية من موقفها بشان حل الازمة في اقليم شمال مالي وأعلنت دعمها للحل العسكري الذي تطرحه مجموعة غرب افريقيا في الاقليم لطرد الجماعات المسلحة التي تسيطر عليه منذ شهر مارس الماضي .

وقال كاتب الدولة الأميركي المساعد ويليام بيرنز في مؤتمر صحفي عقده في مقر السفارة الامريكية في الجزائر التي وصلها الخميس ان واشنطن قد تدعم أي تدخل عسكري افريقي محتمل في شمال مالي ، في حال فشل المسعى السياسي

وقد يثير تبدل الموقف الأميركي حفيظة الجزائر التي كانت تراهن على الموقف الاميركي لمواجهة الاصرار الفرنسي بتنفيذ خطة التدخل العسكري في اقليم شمال مالي . وتعارض الجزائر بوضوح التدخل العسكري تخوفا من افغنة المنطقة ومن بقاء تواجد عسكري أجنبي في منطقة الساحل تحت ذريعة محاربة الارهاب .

وقال بيرنز ان  » الولايات المتحدة تدعم في الوقت نفسه مسعى الجزائر للدفع بالحوار لاحراز تقدم في الحوار السياسي بين الحكومة المالية و الجماعات التي لا تلجأ للعنف في شمال مالي « .

و أضاف  » للأزمة في مالي جوانب متعددة منها الشق الأمني و السياسي و الانساني ونجاح أي استراتيجية يقوم على مدى أخذ هذه الأخيرة هذه الجوانب بعين الاعتبار ».

Publicité

Mauritel

Speak Your Mind