أصدر حزب تكتل القوى الديمقراطية اليوم بيانا ندد فيه بقمع الشرطة لمجموعة من الحمالة ,تظاهرت اليوم مطالبة بتحسين أوضاعها المعيشية,و ذلك في سوق المواد الغذائية في انواكشوط.

البيان أكد فيه الحزب وقوفه مع مطالب الحمالة التي وصفها « بالمشروعة« ,كما طالب بايجاد حل سريع وعادل لمطالب الحمالة.

RFD

و هذا نص البيان:

بيان صحفي

في خطوة مرد عليها النظام القمعي لمحمد ولد عبد العزيز، قامت وحدات من شرطة مكافحة الشغب صباح اليوم بقمع مظاهرة احتجاجية نظمتها مجموعات من الحمالة في سوق المواد الغذائية بنواكشوط للمطالبة بتحسين أوضاعهم المزرية، مستخدمة القوة المفرطة في ذلك.

 ونحن في تكتل القوى الديمقراطية، وأمام إصرار النظام على مواجهة كافة المطالب المشروعة للمواطنين بالقمع والتنكيل، فإننا نؤكد:

–        وقوفنا مع الحمالة ومؤازرتنا لهم في مطالبهم المشروعة،

–        إدانتنا القوية لما تعرض له الحمالة من قمع لمظاهرتهم السلمية في خرق سافر للدستور،

–        مطالبتنا بإيجاد حل سريع وعادل ومتفق عليه للمطالب التي تقدم بها الحمالة،

كما نذكر النظام أن استمراره في غيه واعتماده القمع كوسيلة لحل مشاكل المواطنين ستكون  له – لا محالة – عواقب وخيمة قد لا يحمد النظام عقباها.

نواكشوط، 12 مايو 2013

Publicité

Mauritel

Speak Your Mind