مائة »صحفي يطالبون الاتحاد الأوربي بالتحقيق في مسابقة « حبيب ولد محفوظ

journaux arabeطالب مائة صحفي موريتاني مندوبية الاتحاد الأوربي بنواكشوط بإجراء تحقيق فوري وشفاف في نتائج مسابقة « حبيب ولد محفوظ للصحفيين الشباب في موريتانيا »، وإعلان نتائج التحقيق في الإعلام.

ووقع مائة صحفي موريتانيا بينهم رموز في الحقل الإعلامي، ومدراء نشر أهم المؤسسات الإعلامية المستقلة مسموعة ومرئية ومقروءة على عريضة تدعو السفير بعثة الاتحاد الأوربي بنواكشوط إلى الإسراع بإجراء هذا التحقيق، وإشراك الهيئات الصحفية الموريتانية في حيثياته.

كما دعا الصحفيون الموريتانيون السفير رئيس بعثة الاتحاد الأوربي بنواكشوط إلى الاعتذار للإعلاميين الموريتانيين إن ثبت حصول تلاعب في نتائج هذه المسابقة، مشددين على ضرورة « إعادة الاعتبار لاسم الرمز حبيب ولد محفوظ ».

وقال الصحفيون في العريضة التي بدأ توقيعها بمناسبة احتفالات اليوم العالمي لحرية الصحافة إن على بعثة الاتحاد الأوربي « كشف ملابسات استخدام اسمي الصحفيين أحمد محمد المصطفى، وأحمد مولود اكاه في نتائج النسخة الأخيرة من المسابقة رغم عدم مشاركتهما فيها.

ومن بين الموقعين على العريضة رؤساء عدد من الهيئات الصحفية الموريتانية من بنيهم نقيب الصحفيين الموريتانيين الدكتور الحسين ولد مدو، ورئيس رابطة الصحفيين الموريتانيين محمد عبد الرحمن ولد ازوين، ورئيس اتحاد المواقع الإلكترونية محمد عالي ولد عبادي، ورئيسة شبكة الصحفيات الموريتانيات السالكة بنت اسنيد.

كما أن من بينهم مدراء نشر كبريات المؤسسات الإعلامية المستقلة في موريتانيا، كصحراء ميديا، وأخبار نواكشوط، والأخبار، ولاتريبين، والقلم، وتحاليل، لوكتيديان نواكشوط، والحرية، والطواري، وأقلام، والأمل الجديد، والحصاد، ومجموعة الوطن، وأتلانتيك ميديا، والساحة.

إضافة لمديرة قناة دافا، ومدير الأخبار في قناة المرابطون، ومدير إذاعة موريتانيد، ومدير إذاعة التنوير.

Toute reprise partielle ou totale de cet article doit faire référence à www.rimweb.net

Brochure MOIMA Annonces1 Brochure MOIMA Annonces1

Exprimez vous!

CommentLuv badge