اختتام اشغال ملتقى حول واقع وآفاق قطاع المياه والصرف الصحي


وقد استهدف الملتقى تسليط الضوء على ما تم انجازه في الفترة 2008/2011 من أجل تشخيص النواقص والتوصل الى نتائج من شأنها المساهمة في تنفيذ برامج القطاع خلال الفترة 2012/2015 وفقا للمتطلبات والحاجيات في مجال المياه والصرف الصحي.
وأشرف على اختتام الملتقى باسم وزير المياه والصرف الصحي الامين العام للوزارة السيد عبد الرحمن ولد محمد حيث أكد ان التوصيات والملاحظات التي توصل اليها المشاركون سيتم اعتمادها ضمن البرامج والخطط التي تنفذهاالوزارة لبلوغ أهداف الالفية للتنمية خاصة مايتعلق بتوفير مياه الشرب والذي يجب ان يصل الى نسبة 50 في المائة لصالح أولئك الذين لايحصلون على مياه الشرب في ظروف مرضية.
وشكر الامين العام للوزارة المشاركين على مابذلوه من جهود من أجل التوصل الى نتائج بناءة من شأنها الاسهام في تعزيز قدرات القطاع في مجال توفير مياه الشرب وخدمات الصرف الصحي.
وقد أصدر المشاركون في هذا الاطار جملة من التوصيات والمقترحات شملت مراجعة الاطار القانوني والمؤسسي من اجل التغلب على التداخلات بين مهام الادارات والمتدخلين في القطاع ومتابعة تحسين التعرف على الموارد المائية والمحافظة عليها وتعميم التسيير المندمج لهذه الموارد على مختلف الولايات وتوحيدالبرامج وإرساء نظام ممركز لتنسيق عمل مختلف الفاعلين في قطاع المياه.

Publicité

Mauritel

Speak Your Mind