فتح ملفات العروض المقدمة للحصول على رخص فتح قنوات إذاعية وتلفزيونية


وتم خلال هذا الاجتماع الذي جرى بحضور ممثل عن كل ملف من ملفات طلب الترخيص،عرض جميع هذه الملفات والنداء بأسماء الإذاعات والتلفزيونات التي تسعى للترخيص.
وبلغ عدد ملفات طلب الترخيص لمحطات إذاعية وتلفزيونية خصوصية 23 ملفا مابين طلب الحصول على فتح محطة إذاعية،أوتلفزيونية،أوهما معا.
وتتنافس ملفات طلب الترخيص هذه على 10 رخص تعتبر هي الدفعة الأولى التي قررت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية تقديمها في الوقت الحاضر،موزعة بالتناصف بين المحطات الإذاعية والتلفزيونية.
وفي كلمة له بالمناسبة أوضح السيد هيبتنا ولد سيدي هيبة رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية أن تنظيم هذا اللقاء لفتح العروض التي قدمت من أجل الحصول على رخص لفتح محطات إذاعية وتلفزيونية يأتي في إطار التطبيق العملي والملموس للقانون رقم 045-2010 المتعلق بتحرير المجال السمعي البصري.
وأكد أن تقييم هذه العروض سيتم على أسس موضوعية تتوخى جملة من المعايير الموضوعية ،من أجل أن تتم هذه التجربة بصورة نزيهة وسليمة.
وأضاف أن الترخيص لمحطات إذاعية وتلفزيونية خاصة في البلد يعتبر حدثا يتوقعه الرأي العام الوطني،وسيفتح آفاقا جديدة،كما أنه سيكون محفزا لوسائل الإعلام العمومية من أجل أن تحسن من أدائها من خلال سعيها لأن تكون منافسا قويا لهذه المحطات الجديدة.
وأشار رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية إلى أن المجال سيفتح في مرحلة لاحقة للترخيص لعدد من وسائل الإعلام الجمعوية.
و في نهاية الإجتماع وزع على الحاضرين نظام التقييم الذي وضعته السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية والذي سيتم الاعتماد عليه لاختيار القنوات الفائزة.

Toute reprise partielle ou totale de cet article doit faire référence à www.rimweb.net

Brochure MOIMA Annonces1 Brochure MOIMA Annonces1

Exprimez vous!

CommentLuv badge